GDPR Illustration

Ta del av våra användarvillkor

Med dataskyddsförordningen GDPR (General Data Protection Regulation) har vi uppdaterat våra användarvillkor så att det framgår vilka uppgifter vi samlar in från dig – och vad vi använder dem till. När du besöker våra webbplatser och appar samlar vi in uppgifter från dig för att förbättra din användarupplevelse. Det inkluderar även vilka annonser vi visar för dig.

  1. Svenska
  2. English
  3. العربية

"كرة السلة تساهم بشكل كبير في المزيد من المساواة والاندماج بالمجتمع"

أراد محمد السباعي الحصول على وظيفة تدريب جديدة - وانتهى به الأمر في نادي KFUM لكرة السلة بمدينة Kristianstad. انه يريد ان يستثمر جهوده في كرة السلة.
– أريد النهوض بهذه الرياضة حتى القمة ، بحسب محمد السباعي.
Kristianstad • Publicerad 23 november 2021 • Uppdaterad 23 november 2021
Foto: Layali Alsebai
I KFUM Kristianstad Basket arbetar Sami Hafez som huvudtränare, och Mohamed Alsebai
I KFUM Kristianstad Basket arbetar Sami Hafez som huvudtränare, och Mohamed Alsebai
Foto: Layali Alsebai

في نادي KFUM ، يعمل سامي حافظ كمدرب رئيسي ، ويساعده محمد السباعي في تدريب فريق KFUM C4 Kings Hu0809.. حقق الفريق تقدمًا كبيرًا مقارنة بالسنوات السابقة. ولم يخسروا اي مباراة ضد الفرق التي واجهوها.

بدأ محمد السباعي رحلته التدريبية منذ فترة وجيزة. سبق له أن لعب في فئة الشباب في نفس النادي. يقول إن كرة السلة لا تعتبر من الرياضات الكبيرة نسبياُ في مدينة Kristianstad.

– هناك رياضات أخرى لها جذور أقوى من كرة السلة في نفوس سكان المدينة.

– لكن عدد الأطفال والشباب الذين يلعبون كرة السلة يتزايد كل عام ، وعلى الرغم من الوباء ، أصبح النادي الآن أقوى من أي وقت مضى. بطريقة مرحة ، نعلم الأطفال عادات الكرة والتنسيق والتعاون مع الأطفال الآخرين.

Mohamed Alsebai började spela basket redan när han var ung i Syrien.
Mohamed Alsebai började spela basket redan när han var ung i Syrien.
Foto: Layali Alsebai

لدى نادي KFUM في Kristianstad طاقم رياضي مؤهل تأهيلا عاليا. يريد محمد تكوين فريق أطفال محترف يتنافس مع باقي المدن ويحظى بسمعة طيبة على المستوى الوطني.

– أحب كرة السلة وأريد أن أبذل جهداً وأستثمر فيها، وأريد أن ألعب وأتدرب أيضاً. هناك إمكانات كبيرة لدى الأطفال الذين أدربهم ، فهم يحتاجون فقط إلى مزيد من الجهد ليصبحوا أكثر احترافًا.

– إذا كنت تنوي أن تصبح مدربًا محترفًا لكرة السلة ، فيجب أن تعرف كيفية دفع فريقك إلى الأمام وبناءه بالطريقة الصحيحة.

بدأ محمد السباعي لعب كرة السلة عندما كان صغيراً في سوريا. أصبح يحب كرة السلة بعد مشاركته في إحدى مباريات الدوري الممتاز السوري.

Kubben gav honom en bra möjlighet genom vilken han kunde integrera sig i det svenska samhället, säger Mohamed Alsebai.
Kubben gav honom en bra möjlighet genom vilken han kunde integrera sig i det svenska samhället, säger Mohamed Alsebai.
Foto: Layali Alsebai

– كرة السلة للجميع ، ذات عتبات منخفضة وأسقف عالية. كل ما نحتاجه هو كرة وسلة وأصدقاء ، بغض النظر عن الموسم أو الظروف الاجتماعية والاقتصادية.

يقول محمد إن النادي منحه فرصة جيدة تمكن من خلالها الاندماج في المجتمع السويدي.

– أعتقد أن الرياضة واحدة من أسهل الأشياء التي يمكن من خلالها أن تدخل الى المجتمع السويدي. تلتقي وتتحدث إلى أشخاص من مختلف الفئات العمرية والثقافات المختلفة.

– هناك أطفال لم يتحدثوا في حياتهم أبدًا مع شخص غير سويدي، ولا يعرفون شيئًا عن المهاجرين على الإطلاق. بالنسبة للعديد من عائلاتهم ، كنت أول عربي يتحدثون إليه. بالحقيقة ساهمت كرة السلة بشكل كبير في المزيد من المساواة والاندماج في المجتمع.

Jag tränar dem inte bara i basket, utan jag försöker förvandla den där hobbyn till en sport de älskar och vill fortsätta med, säger Mohamed Alsebai
Jag tränar dem inte bara i basket, utan jag försöker förvandla den där hobbyn till en sport de älskar och vill fortsätta med, säger Mohamed Alsebai
Foto: Layali Alsebai

فاز الفريق الذي يدربه محمد على جميع الفرق في Skåne. ويقول إن مستوى الفريق قد تحسن رغم أنهم كانوا في مستوى جيد من قبل. جميع الأطفال في فريق KFUM C4 Kings Hu0809 طموحين.

– ليس من السهل العمل كمدرب لفريق ، خاصة وأن من تدربهم هم أطفال. أنت بحاجة إلى فهم طريقة تفكيرهم ومحاولة الوصول إلى حواسهم وإيجاد الطريقة الصحيحة لإيصال المعلومات إليهم.

– أنا لا أقوم بتدريبهم على كرة السلة فحسب ، بل أحاول تحويل هذه الهواية إلى رياضة يحبونها ويريدون الاستمرار فيها.

ما هي طموحك في هذه الرياضة؟

– أولاً ، كلاعب ، أريد أن أواصل مسيرتي على أفضل المستويات ، وكمدرب ، أسعى لمساعدة الشباب الموهوبين الذين يحبون كرة السلة وتهيئتهم ليصبحوا لاعبين رفيعي المستوى حيث يمكنهم المنافسة والفوز بالبطولات.

Mohamed Alsebai
Mohamed Alsebai
Foto: Layali Alsebai
Sofyan AswadSkicka e-post
Så här jobbar Mosaik Kristianstadsbladet med journalistik. Uppgifter som publiceras ska vara korrekta och relevanta. Vi strävar efter förstahandskällor och att vara på plats där det händer. Trovärdighet och opartiskhet är centrala värden för vår nyhetsjournalistik.