GDPR Illustration

Ta del av våra användarvillkor

Med dataskyddsförordningen GDPR (General Data Protection Regulation) har vi uppdaterat våra användarvillkor så att det framgår vilka uppgifter vi samlar in från dig – och vad vi använder dem till. När du besöker våra webbplatser och appar samlar vi in uppgifter från dig för att förbättra din användarupplevelse. Det inkluderar även vilka annonser vi visar för dig.

  1. Svenska
  2. English
  3. العربية

المزيد من النساء في المجلس البلدي - لكن مازال الرقم بعيد عن النصف

هناك المزيد والمزيد من النساء في المجلس البلدي بمدينة Kristianstad ، وذلك وفقًا لإحصاءات جديدة صادرة عن مكتب الإحصاء المركزي SCB . لكن الرقم لا يزال بعيدًا عن النصف.
Kristianstad • Publicerad 1 juli 2022
Arkivbild.
Arkivbild.Foto: Johan Nilsson/TT

يوجد اليوم 26 امرأة لهن مكان في المجلس البلدي، أي ما يعادل 40 في المائة من المقاعد. وهذا أقل من المعدل الوطني البالغ 43.3 في المائة.

من المسلم به أن رقم اليوم يلبي طلب التمثيل المتكافئ بين الجنسين ، حيث يجب أن يكون الرقم بين 40 و 60 في المائة ، وفقًا لنموذج إحصائي مشترك. في السابق كان الإتجاه السائد هو زيادة عدد النساء العاملات ، إلا المنحنى بدأ في الأنحراف شيئ فشيئ.

Pierre Månsson (L), kommunalråd i Kristianstad.
Pierre Månsson (L), kommunalråd i Kristianstad.Foto: Mikael Persson

في الثمانينيات ، ارتفعت نسبة النساء بشكل حاد من عام إلى آخر ، ولكن منذ عام 1994 ظلت عند نفس المستوى تقريبًا أو أقل في كريستيانستاد.

– في مدينة كريستيانستاد ، حقق المجلس البلدي هذا التعريف للمساواة خمس مرات في الانتخابات الإحدى عشرة الأخيرة. كانت النسبة أعلى في عامي 2002 و 2006 ، عندما كان 43.7 من الأعضاء من النساء ، كما يقول جوناس أولوفسون ، الذي يعمل مع إحصائيات الديمقراطية في مركز الإحصاء SCB.

من بين 290 بلدية في البلاد ، 76 يهيمن عليها الذكور ، مما يعني أن أكثر من 60 في المائة من الأعضاء هم من الرجال ، وذلك على الرغم من حقيقة أن المرأة كانت مؤهلة للحصول على مكان في المجلس البلدي منذ انتخابات عام 1909.

Olivia BirganderSkicka e-post
Så här jobbar Mosaik Kristianstadsbladet med journalistik. Uppgifter som publiceras ska vara korrekta och relevanta. Vi strävar efter förstahandskällor och att vara på plats där det händer. Trovärdighet och opartiskhet är centrala värden för vår nyhetsjournalistik.