Nyheter

Inga-Lill Bengtsson: “ المرء يعيش أجواء رائعة - في تشالسبوري “

Inga -Lill Bengtsson
Inga -Lill Bengtsson
Foto:Lasse Ottosson

ستشهد الفترة القادمة مزيداً من الأنوار، وفي كل الحالات فأنا أتطلع لرؤية النور القادم من كل النوافذ والنجوم وأشجار عيد الميلاد هنا وفي كل مكان، فنحن في وسط ظلام الشتاء نحتاج إلى كل ضوء يمكننا الحصول عليه.

لكن الاستقطاب في المجتمع يبدو أقل إشعاعاً، فنحن نحتاج إلى رفع مستوى الفهم بين “ السويديين الجدد “ و“ السويديين الأصليين “ من خلال المحادثة والتلاقي معاً وهي طريقة من أجل التفاعل مع القيم، تأثيراً وتأثراً.

هذه القيم التي تتغير مع الوقت، وأحد أسباب التغير هو تنقل البشر من بلد إلى بلد، والسؤال هو كيف يؤثر هذا على قيمهم؟

من أجل الإجابة على هذا السؤال زار باحثون من مؤسسة الأبحاث الخاصة بالقيم العالمية World Values Survey (WVS) كرستيانستاد لبعض الوقت؛ هذه المؤسسة التي نشأت عام ١٩٨١، وتعمل على الأبحاث الخاصة بالقيم الثقافية الاجتماعية، الأخلاقية، الدينية، والسياسية في المجتمعات المختلفة حول العالم.

خلال هذه الفترة أجاب بعض القادمين الجدد بلغتهم الأم على استبيان للمؤسسة مكون من عدة أسئلة، بخصوص ما يرونه من حقوق المساواة لدى النساء، وما يعتقدونه حول المثلية الجنسية وأمور أخرى.

ومن المنتظر أن يخرج الباحثون بنتائج بحثهم هذا في فبراير القادم / شباط، ولا بد أنها ستكون شيقة للاطلاع عليها.

في هذا العدد ركزنا على قضايا السكن كموضوع رئيسي وكانت هناك أيضاً أخبار أخرى، من ضمنها ما حدث بعد صدور نتائج الانتخابات في المجلس البلدي، حيث تحول عبد الكريم حسن إلى سياسي مستقل، وعبر بعض السياسيين من الحزب الاشتراكي الديمقراطي عن استيائهم منه.

من جهة أخرى، ففي العام الماضي تم إطلاق أسهم نارية على رجال “ خدمة الإنقاذ “ في تشارلسبوري؛ هذه الأسهم التي يمكن أن تكون ساحرة وممتعة للنظر إليها، ولكنها يجب أن لا تصل إلى أيادي الشبان الصغار تحت سن ١٨ عاماً لأنهم سيعرضون أنفسهم وغيرهم للمخاطر باستخدامها. بل إن القطط والكلاب تعيش حالة رعب منها، وقد تقابلنا مع Monika Bogdanowicz والتي لديها كلب لطيف يدعى Bubba، وهي تأمل في التمتع بعطلة هادئة، مع مفرقعات تقتصر فقط على ليلة رأس السنة.

يمكن في هذا العدد القراءة عن فضيحة البناء في أوسترا يونغي والتي كشفت عنها صحيفة كرستيانستاد. كما يمكن القراءة عن عائلة طاهر - حسن والتي أخذت قرارها وانتقلت من ناسبي إلى أنخو. في حين كتبت Moira Uggla في خاطرتها عن كيف أنها انتقلت بشكل مؤقت للعيش في شقة، حيث تعيش مرتاحة فيها في أجواء رائعة في منطقة تشالسبوري.

لقد التقينا أناساً رائعين خلال العام الحالي، ونتطلع إلى مزيد من هذه اللقاءات في العام القادم، حيث ستستمر جريدتنا كرستيانستاد موزاييك في الصدور، وذلك بفضل الدعم من قبل الجهات التالية: بنك سبارا الذي تأسس ١٨٢٦، بلدية كرستيانستاد، بلدية أوسترا يونغي، ومكتب العمل.

نحن نعد بأن نتناول موضوع السكن بشكل أكبر في المستقبل، كما سنستمر بنشر المزيد من الأخبار والتقارير.

في النهاية، نحن باركنا في العدد الماضي لفريق KDFF، الذي تمكن من أن يحقق أول ميدالية في الدوري العام للنساء، ولا يقل عن هذا الإنجاز ما قام به فريق KFC الذي حقق معجرة بتمكنه من البقاء في الدرجة الأولى، في ظل أزمة مالية يعيشها، حيث وصلت ديونه إلى ٦,٧ مليون كرونة ويعمل على تجنب الإفلاس في أقل من عام.

ـ يمكن لهذا الأمر أن يتحقق إذا ما كافحنا؛ عندها سوف يتم تعديل الأمور نحو الأفضل، يقول Andreas Andersson، المعين بالوكالة كرئيس لنادي KFC.

المباراة بين فريقي  Kristianstads FC وÅtvidaberg انتهت بـ ١ مقابل ٠. سجل Paulo Ippoliti     هدف الفوز الذي أنقذ فريق KFC  وأبقاه في الدرجة الأولى.
Foto: Bosse Nilsson
المباراة بين فريقي Kristianstads FC وÅtvidaberg انتهت بـ ١ مقابل ٠. سجل Paulo Ippoliti هدف الفوز الذي أنقذ فريق KFC وأبقاه في الدرجة الأولى.

لا شك أن كلامه صحيح!.

نبارك ونتمنى للجميع عيد ميلاد مجيد ورأس سنة سعيدة.

ملاحظة: نرجو منكم متابعة موقعنا الجديد mosaik.kristianstadsbladet.se، والذي نحدثه بشكل دائم.