1. Svenska
  2. English
  3. العربية

إطلاق سراح إمرأة مشتبه بها في مقتل طفل

المرأة التي تم احتجازها في كالمار للاشتباه بارتكابها جريمة قتل لطفل تم إطلاق سراحها، ولكن الاشتباه بها لا زال قائماً.
كرستيانستاد / كالمار • Publicerad 20 november 2019
توفي الطفل في رحلة من كالمار إلى كرستيانستاد، وتم الاشتباه بالمرأة.
توفي الطفل في رحلة من كالمار إلى كرستيانستاد، وتم الاشتباه بالمرأة.

المرأة بقيت في السجن لمدة أسبوع، لكن الاشتباه ضدها كان بدرجة ضعيفة، وفق محكمة كالمار الإبتدائية.

لم يتم دعم الاشتباه القائم ضدها في التحقيق.

” يجب أن يتم إطلاق سراحها ”، تقول المدعي العام لكالمار، جانيت بويي في رسالة للإعلام.

توفي الطفل خلال رحلة لتاكسي من كالمار إلى كرستيانستاد، في الفترة ما بين ٨ و ٩ نوفمبر، وقد احتجز الرجل والمرأة، وطلب المدعي العام احتجازهما كمشتبه بهما في عملية القتل، أو بالنسبة للمرأة كمتهمة في جريمة قتل طفل. لكن محكمة كالمار قررت إطلاق سراح الرجل، والإبقاء على المرأة للاشتباه بها.

هو مصلطح قانوني خاص بالعقوبات بخصوص الأم التي تقتل ابنها، وفي الغالب تكون متأثرة بأمراض نفسية خاصة بالولادة أو ماشابه. قتل الطفل يعاقب بشكل أخف من القتل العادي.

TT
Så här jobbar Mosaik Kristianstadsbladet med journalistik. Uppgifter som publiceras ska vara korrekta och relevanta. Vi strävar efter förstahandskällor och att vara på plats där det händer. Trovärdighet och opartiskhet är centrala värden för vår nyhetsjournalistik.