Nyheter

الإنتهاء من توسعة المسجد بعد خمس سنوات

تمت توسعة المسجد بتكلفة ٥ ملايين كرونة. تم التبرع بمعظم الأموال من رواد المسجد.
تمت توسعة المسجد بتكلفة ٥ ملايين كرونة. تم التبرع بمعظم الأموال من رواد المسجد.
Foto:Sofyan Aswad

عندما جاء كثير من اللاجئين إلى السويد خلال الفترة ما بين ٢٠١٤ـ٢٠١٥،أصبح مسجد الرحمة في ناسبي مزدحماً، ما اضطر كثيرين للجلوس في الخارج حتى في الجو البارد، ما أدى إلى أن تأخذ الجمعية قراراً حينها بتوسعة المسجد.

اتفقت الجمعية مع مهندس لتخطيط توسعةالمسجد، ثم حصلت على تصاريح المشروع من البلدية. لكن المشكلة كانت في التمويل. وقد كانت بعض الأموال تصل إلى الجمعية عبر التبرعات التي يقوم بها رواد المسجد.

- استطعنا خلال عام جمع مبلغ لا بأس به، ولكن الشركات كانت تطلب أكثر من ثمانية ملايين، وهو مبلغ لم يكن متوفراً لدينا، يقول شعبان أبو ذر، إمام مسجد كرستيانستاد.

في أحد الأقسام الجديدة بعد التوسعة، التي كانت ٣٠٠ متر مربع.
Foto: Sofyan Aswad
في أحد الأقسام الجديدة بعد التوسعة، التي كانت ٣٠٠ متر مربع.
Foto: Lasse Ottosson
"علينا أن نشكر جميع المتطوعين الذين قاموا بإنجاز معظم أعمال التوسعة ” يقول شعبان أبو ذر إمام المسجد.

لكن شركة قبلت بعرض يقدر بخمسة ملايين، وتم الاتفاق على إمكانية التوسعة بشكل تدريجي، خطوة بخطوة، وفقاً لما يتوافر لدى الجمعية من تمويل.

كانت مساحة المسجد في السابق ٤٤٠ متر مربع، وبعد التوسعة أصبحت ٧٤٠ متر مربع.

- بعد التوسعة صار لدينا قاعة أكبر للصلاة التي امتدت من جهة القبلة (الاتجاه المقابل لمكة )، ومن جهة الشارع. كذلك أصبح لدينا مكتب للإدارة، وحمام إضافي، كذلك أبواب من جهةالحديقة الداخلية وباب باتجاه الشارع، يقول شعبان أبو ذر.

وفي الطابق العلوي بات هناك مصلى للنساء، وأضيف إليه غرفة أخرى للنساء في الطابق الأرضي.

- يحضر فقط الرجال إلى الصلوات اليومية، وفي الغالب لا تحضر النساء. وفي صلاة الجمعة لا تحضر نساء كثيرات، والسبب هو أن حضور هذه الصلاة واجب على الرجال فقط، يقول شعبان أبو ذر.

كيف تمكنتم من جمع الأموال؟

- جمعنا خمسة ملايين خلال ما يقارب الخمس سنوات من التبرعات التي تأتي إلى المسجد عادة. هذه الأموال أتت فقط من كرستيانستاد، ونحن حريصون كثيراً في هذا الجانب، يؤكد شعبان أبو ذر .

” أصبح الجلوس في المسجد الآن مريحاً الأمر الذي يبعث على الرضى. لقد كان هناك ازدحام في السابق، وبعد جهود كثيرة تمت التوسعة ” يقول حسون شهاب والذي يرتاد المسجد كثيراً.
Foto: Sofyan Aswad
” أصبح الجلوس في المسجد الآن مريحاً الأمر الذي يبعث على الرضى. لقد كان هناك ازدحام في السابق، وبعد جهود كثيرة تمت التوسعة ” يقول حسون شهاب والذي يرتاد المسجد كثيراً.

السلطة الحكومية الوحيدة التي ساعدتهم كانت "هيئة دعم الطوائف الدينية"، والتي منحت الجمعية مليوناً وثلاثمائة ألف كرونة سويدية.

- علينا أن نشكر جميع المتطوعين الذين قاموا بمعظم الأعمال في التوسعة، وهم كانوا من أعضاء الجمعية كما ساعدهم آخرون. بالإضافة إلى ذلك تبرع البعض بأشياء، مثل السجاد الجديد، يقول شعبان أبو ذر.

لم يتبق سوى أمور بسيطة قبل أن يصبح كل شيء جاهزاً، وعندها ستقوم البلدية بما يلزم للفحص وتعطي موافقتها.

حقائق

مسجد الرحمة

أنشئت الجمعية الإسلامية في كرستيانستاد عام ١٩٩٤.

تم شراء الأرض التي يقوم عليها المسجد عام ٢٠٠٨. كان المبنى في السابق يعود لشهود يهوه ( وهي طائفة دينية مسيحية ).

خلال صلاة الجمعة يأتي حوالي ٥٠٠ رجل وبعض النساء.

Visa mer...